منتديات العربى

منتدى الابداع والتميز
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 و هكذا أنت/ عمر البغدادي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rameez
عضو جديد
عضو جديد


ذكر
عدد الرسائل : 75
العمر : 28
العمل/الترفيه : student
تاريخ التسجيل : 18/10/2009

مُساهمةموضوع: و هكذا أنت/ عمر البغدادي   الخميس ديسمبر 17, 2009 1:26 am

و هكذا أنت ِ

ولأنكِ بَيْتٌ ، يشْرَعُ كالعصفورِ جناحاهُ
لِيُعانِقَ في ليْلِ الحُلْمِ . . ثُرَيَّاتي
ولأنكِ وحْدَكِ تَغْتَسِلينَ بأهْداب الشَّمْسِ . .
وتَنْتَثرينَ علي مِرْآةِ العُمْرِ . .
خيالاً من زَمَنٍ آتِ
تَتَغَلْغَلُ عيناكِ لداخِلِ داخِل أعْماقِ القَلْبِ . .
وتَسْكُبُني في تيهِ الحُبَّ بياضاً
يَتَرَقْرَقُ منْ عَنْدَلَةِ الخَفَقاتِ
ولأنكِ مِثْلُ مواويلِ الشامِ . .
بِكُلَّ جُنونِ مواويلِ الشامِ . .
وكُلَّ خَيالاتِ مواويلِ الشامِ . .
مَدَدْتُ لكِ الأشعارَ بِساطاً لِتَنامي
وتَدُوسي فوْقَ حريرِ الكَلِماتِ
آهٍ . . يا أَجْمَلَ طَيْفٍ
فوْقَ مُتُونِ الغَيْمِ تَدَلَّي
عُنْقُوداً منْ وَشْوَشَةِ النَسَماتِ
يتأَرْجَحُ فيهِ صَفاءُ الصَّفْوِ . .
وتَعْبَقُ مِنْهُ تقاسيمُ ? صَباً ، ، وبَياتي ?
خَلَّيني في زُرْقَةِ عينيكِ بريقاً
ودعيني أسْبَحُ بِنُهَيْرِ الرَوْحِ الطالِلِ مِنْكِ . .
وأُغْرِقُ في صُبْحِكِ ليلاتي
فأنا لا أرْفُضُ أنْ أُصْبِحَ مُرْتَهناً فيكِ . .
ولا أنْ يُصْبِحَ عُمْري ، رَسْمَ الأحْمَرِ في فيكِ . .
ولكني من دونِكِ . .
أرفُضُ أن أسْكُنَ ذاتي
ولأنّكِ مُفْرَدَةٌ ، أَسْمي من كُلَّ صِياغاتِ العِشقِ . .
سأُعْلِنُ أني أهواكِ . .
وأُلْقي في نَهْرِ الصّمْتِ
جَميعَ ، ، جَميعَ فَصَاحَاتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
و هكذا أنت/ عمر البغدادي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العربى :: اقسام المنتدى :: منتدى الفنون والادب :: القصص والحكايات والقصائد والاشعار-
انتقل الى: